منتديات جامعة جنوب الوادى بقنا

منتديات جامعة جنوب الوادى بقنا

|| أخبار || محاضرات || سكاشن || إمتحانات || نتائج || تعارف || تبادل إعلانى || إشهار منتديات ||
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ModyElshamy
✿»|جامعى جـدبد|«✿
✿»|جامعى جـدبد|«✿
avatar


ذكر
♥عًدد مشآاركتي:: : 99
♥|نقٍاآطـِـِ:: : 3033
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ: : 07/02/2011
♥|sms: : جامعة جنوب الوادى بقنا دلوقتى وقتها

مُساهمةموضوع: خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى   الجمعة فبراير 11, 2011 10:00 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى

قال الله تعالى : " أنا عند ظن عبدي بي ... "ما الفرق ؟!
" الظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء "ان الله كريم( بيده الخير )وهو على كل شيء قدير .وحسن الظن بالله من حسن توحيد المرء فالخير من الله والشرمن أنفسنا . " إما شاكراً وإما كفورا "

((ان الفرصة الذهبية التى تبحث عنها تكمن داخل نفسك انت.لا فى البيئة ولا فى الحظ ولا فى المصادفة ولا فى مساعدة الاخرين لك ...بل فى ذاتك انت وحدك)) .. سويت ماردن



الاااااان

هل انتم مستعدين لتقبل ما سأقوله لكم ؟؟؟

الجواب ((نعععععم نستطيع))

هناك نوعين من التفكير فى حياتنا

1- ((الفكرة الايجابية)) = قلب طاهر ونظيف من الأحقاد والحسد .. محب للخير له وللجميع .. رسائل ايجابية تجاة الموقف.. هدف واضح ... رؤية مستقبلية زاهية يتحرك نحوها كل يوم الى الامام . دائم التساؤل والبحث للحلول .. حياة سعيدة.. متفائلة.. راضية .. مسترخية.. شخصية جذابة للمحيطين بها .

2- ((الفكرة السلبية )) = قلب ملئ بالهموم وعقلية مقيدة باعتقادات خاطئة ... رسائل سلبية تجاه الموقف.. يعيش دون هدف واضح .. وليس لديه صورة ذهنية واضحة مستقبلية للوصول اليها.. حياة تعيسة ..مؤلمة.. قلقة .. ومريضة .. شخصية منفرة للمحيطين بها .



الإنسان بطبعه جحود ومنوع للخير ولكنه يستطيع السمو بروحه عن هذه الطبائع الدنيوية كما قال تعالى (خلق الإنسان هلوعا. إذا مسه الشر جذوعا.وإذا مسه الخير منوعا. إلا المصلين )



((إننا نشكو لأن الله جعل تحت الورود أشواك... وكان الأجدر بنا أن نشكره لأنه جعل فوق الشوك ورودا))
قال شخص (( تألمت كثيراً عندما وجدت نفسي حافي القدمين .ولكنني شكرت الله بالأكثر حينما وجدت آخر ليس له قدمين)).

((الظروف والبيئة الخارجية ...ليست لها علاقة بتاثيره السلبى او الايجابى.. بل هى نوعية افكارنا ومن ثم تأثير المشاعر إما الم او متعة ..













عوامل التاثير ثلاثة نحو المواقف فى حياتنا اما بألم او بمتعة على النقاط التالية :

1- الافكار

2- الاصوات

3- المشاعر

ردد (( انا استطيع السيطرة على هؤلاء الثلاثة ...انا القائد عليهم لى سلطة الامر والنهى))



خطورة مراحل الافكار السلبية

1- تقبل الفكرة السلبية دون قيادة فى تعديلها الى ايجابى .

2- اصبحت المشاعر سلبية دون قيادة .

3- اصبح سلوك سلبى نحونا ونحو الاخرين دون قيادة .



اول طريقة فى الحلول : التفكير الايجابى يتصدى على الفكرة السلبية كالتالى:



البداية استقبال الفكرة السلبية بكتابة فكرة مضاده لها



أصبحت

المشاعر السلبية

معدومة

النتيجة

سلوك ايجابى نحو ذواتنا والآخرين



ثانيا : التركيز على المعنى الايجابي نحو الموقف السلبى او الايجابى .

الأفكار: هي التي تفسر المعاني للحياة السلبية او الايجابية .. ومن ثم تؤثر على المشاعر إيجابا أو سلبا.

فالحياة الواقعية هي كثمرة الليمون ((لقد خلقنا الإنسان في كبد )) سورة البلد

إذا وضعنا عليها رشة الملح بفكرة سلبية النتيجة : حياتك مالحة سلبية منفرة

وإذا غمسناها في العسل بفكرة ايجابية وبابتسامة الرضي والقناعة النتيجة :حياتك وآخرتك عسل ولله الحمد

((عاد النبي أعرابياً مريضاً يتلوى من شدة الحمى فقال له مواسياً : طهور: فقال الأعرابي : بل هي حمى تفور على شيخ كبير لـِ تورده القبور قال : فَنَعَم إذا )) نعم إذاً عندما تقول الحياة تعسة ..فـَلن نقول لك إلا : نعم إذاً

لدى تجربة رائعة تبين إن التركيز على السلبيات سبحان الله يعمى بصيرة الإنسان من الايجابيات ..

قمنا بتجربة عملية على شخص سلبي ..

أعطيناه صورة بإطار اسود بداخل الإطار 3 ورود بكبر الإطارملونة بالواز زاهية شرح الصورة قائلا : إطارها اسود ... حاولنا أن نرغبه للانتباه للورود الجميلة ..

لا يرى الورود إطلاقا .. بل زاد على قوله : الأرضية صفراء ... جلسنا ربع ساعة نفكره !

تخيلوا !!!!

اذكرها هذه الحادثة بوضوح ولكن لم أكن استوعب بالضبط معنى عدم رؤيته للورود ...



ثالثا : تصفية الذهن للتخلص السلبيات واحلال محلها التفكير الايجابى بسهولة :

المرحلة الاولى تصفية الذهن من الرسائل السلبية :

1- الجلوس فى مكان هادئ
2- الصدق فى الحديث مع النفس
3- تدوين جميع مايجول فى خاطرك من شعور سلبى ..وكتابته بالتفصيل الملل والسبب الذى ادى بى الى هذا الاحساس....وتنفس بعمق الى ان تنتهى من جميع افكارك
4- كتابة كلمة الغاء على الورقة وعلامة ضرب على الصفحة كلها .
5- مزق الورقة قطعة قطعة .....ورميها فى النفاية ..او حرقها فى حوض المطبخ للسلامة



رابعا : كتابة الرسائل الايجابية الصادرة من الخارج ومن الداخل :

تجنب الأشخاص السلبيين ورسائلهم الانتقادية وجالس الإيجابيين المرحين واكتب كل فكرة ايجابية مشبعة بالمدح والثناء من الاخرين ورددها قبل النوم واثناء النهار تجلب لك السرور .

((اركض خلف مَنْ يعطيـك الابتسامـة ؛ فإنـه سيقلب حزنـك إلى سعادة دون مقابـل!!!))



خامسا: التركيز على الافكار والنواحى الايجابية تضمحل الافكار السلبية فورا.

أين تركز وعيك وتفكيرك ؟؟؟ على الورد الجميلة...أم على الشوك الذي يقع تحته ؟؟؟

اقول لك ما هى نوعية حياتك .لان العقل اللاواعي يركزعلى نوعية واحدة اما سلبىااوايجابى

لو حصل موقف مؤلم تنفتح جميع الروابط السلبية لهذا الموقف. ولو حصل موقف ايجابي رائع يستقبل العقل اللاواعي جميع الملفات الماضية الجميلة .

ولكن الفكرة هي المحك لنوعية الحياة ....

رجل أعمال ناجح وغنى النتيجة غير سعيد لماذا ؟؟

مجاهد في سبيل الله يتكبد مشاق القتال والقتل والجوع والعطش النتيجة سعيد !!!

عمرو بن الجموح ((القي الثمرات لكي يصل إلى الجنة بعد الشهادة )) الدرر السنية

التأثير لاى موقف هو المحك لحياتنا ايجابيا أم سلبيا

((الموقف)) ...قد يكون ايجابي وقد يكون سلبي

وقد تتمثل ((الفكرة)) التي نشأت من كلا الموقفين سلبية فيؤثر سلبا على حياتنا

سترى العقل اللاواعي بدا يتحول ايجابيا بطريقة رائعة

اسأل الله الثبات في الرضي لنا وللجميع

ستقبل بالشوك والسلبيات فى جميع نواحي حياتك ؟







الخيار لك وحدك أنت .

اذااااا

أنت المسئول عن سعادتك أو تعاستك

خلينا نمثل من حياتنا العادية

أم رائعة عانت في تربية أطفالها لكي تراهم رجالا صالحين ونساء لهم دور بالمجتمع

صار لها حادث ... دخلت المستشفى .. تشعر بسعادة غامرة لماذا ؟؟؟

الموقف سلبي جدا أليس كذلك ؟؟

الفكرة ايجابية نحو موقف مؤلم لذاا

فهي سعيدة من الموقف السلبى لماذا ؟؟؟

كما درسناها في علم البرمجة... لديها (( مكسب ثانوي ))

ترغب بان يكون الأولاد حولها مجتمعين دائما ويتكالبون على راحتها وسعادتها

لأنهم منشغلين في حياتهم العادية ولا تراهم إلا في وقت الغذاء كل نهاية أسبوع

وهذا حاصل في عوائل اعرفهم شخصيا .

مثال أخر روعة تقشعر لها الأبدان

صديقة لي رأت مشهد مؤثر في طوارئ المستشفى

رجل صار له حادث مؤلم توفت إحدى بناته والثانية في حالة خطرة ..يصرخ بأعلى صوته فى سيارة الإسعاف والطوارئ ..اللهم لك الحمد لى ابنة عايشه ..ركز على الابنة التي تتنفس

وترك الأخرى راضيا بقضاء الله

الخنساء قالت:عندما استشهدوا ابناءها وسرت باستشهادهم (الحمد لله الذى شرفنى بموتهم جميعا) مع انها قبل الاسلام قالت على مقتل صخر(ولولا كثرالباكين حولى لقتلت نفسى) قوله تعالى ((يثبت الله الذين امنوا بالقول الثابت فى الحياة )



سادسا : ركزعلى التساؤل وبحث الحلول وترك اسباب المشكلة

الصلاة ركعتين لله لكى يعينني على الوصول الى حل للمشكلة .

سؤال العقل اللاواعي كالتالى :

ماهو الحل ؟

ماهو الحل ؟

ماهو الحل ؟

الإصغاء دون أبدا الأحكام قد تكون كلمة او صورة او صوتا

اعد السؤال مرة أخرى لكى تسمع الرد بوضوح

سترى الإجابة الإبداعية الرائعة ...

ومن ثم انطلق نحو تنفيذها فورا ...

المخترع السعودي الشاب الصغير الذي لم يتجاوز الثانية والعشرين من عمره مهند جبريل أبو دية احد أروع الأمثلة في حسن الظن بالله ..فبالرغم من انه أصيب بحادث في سن مبكرة وبترت على أثره ساقه ...وفقد بصره ...إلا أني شاهدته أمس في برنامج يذاع في قناة المجد وهو مبتسم ، سعيد ، متفاءل..مازال يطمح بأن يكمل تعليمه ويحمد الله انه أراه حياة جديدة..لا يرى فيها ولا يسير حتى يستطيع من خلالها أن يزداد علما وإيمانا بحياة المعاقين المثابرين
ويكون منهم قولا وفعلا ..وقد أخترع من بين اختراعاته الكثيرة ..قلم للعميان
بحيث يستطيعون الكتابة في خط مستقيم فسبحان الله وكأنه أخترعه لنفسه !!



سابعا :التصدى للفكرة السلبية في حياتنا وخصوصا قبل النوم
راقب نوع تفكيرك قبل النوم لان الإحساس بالإحباط والاكتئاب أو عدم القدرة على مواصلة اى عمل أو دراسة بحماس ,سببه البرمجة الذاتية السلبية فى اللاواعى قبل النوم ويعمل العقل سلبيا الى الصباح .. فالخيار لك وحدك فى نوعية تفكيرك .



ثامنا : ادارة الوقت متمثلة فى نظارة نقية ترى كل الثغرات لاستغلالها

يتيح لك السيطرة على يومك عن طريق البرنامج الواضح لإدارة وقتك في اليوم كله

من خلال الصورة ذهنية الواضحة التى تضعها امامك .فيجب الابتعاد عن التاجيل /والمقاطعات المفاجئة وعدم التركيز / المجهود المكرر فى عدة اشياء مرة واحدة /التخطيط الغير واقعى /عدم النظام / الخلط بين اهمية الاهداف الاكبر فالاصغر



تاسعا : لا تعتمد على المسلمات وتستهين بالمواقف دون مراقبتها بموضوعية

بل دائم البحث والملاحظة والاختبار والتساؤل لكل ما يتناوله من مشاريع فى مختلف الحياة من تربية الابناء والتجارة والاعمال .



عاشرا : اعتمد على التغذية الصحية: الخالية من الدهون والشحوم التى تعيق الموصلات الكيميائية فى المخ وتؤثر عليه بالخمول بعكس الخضروات والفواكه وشرب الماء والهواء الطلق ... التى تساعد على النشاط الذهنى .



الحادية عشر: لا تحكم على الشخص من خلال موقف سلبى او ايجابى

العاشق قد يركزعلى الايجابيات فى شخصية محبوبة تاركا اى ملاحظات سلبية قد تؤذى مشاعره فى المستقبل او التعامل مع صديق باعتقاد سلبي مسبق من الوسط المحيط بنا .



الثانية عشرة : لاتضخم الحوادث عن حجمها الطبيعى ولا تصغرها

تقبل اى موقف سلبى دون عدسة مكبرة او مصغرة ... بل بتوازن وهدوء وبالاستعانة بالله والصبر والسلوان وردد فى فكرك ان الله مع الصابرين ان بعد العسر يسرى.



الثالثة عشرة: لا تستهين بالنجاحات القيمة

اذا اطرى المحيطين اعمالك الناجحة .. رحب بها وردد نعععم انا استحق الاطراء.. لكى تشعر بقيمة نجاحاتك وتسعد بها .



الرابعة عشرة : قائمة الامتنان ...خصص دفتر لقائمة الامتنان

هناك مقولة قديمه تقول :أحصي النعم التي أعطاها الله لك واكتبها واحدة واحدة وستجد نفسك أكثر سعادة مما قبل....

كتابة جميع النعم فى حياتنا والتركيز عليها بدلا من كتابة جميع النقم والتركيز عليها

قول الرسول صلى الله عليه وسلم (من أصبح آمنا في سربه (جماعته )معافى في بدنه ..عنده قوت يومه ...فكأنما حيزت (أقبلت) له الدنيا بحذافيرها) رواه الترمذى.

لذااا ... ركز على ما لديك ولا تركز على بعيد المنال..ستشعر بالرضى والسعادة .



الخامس عشرة :الحمد والشكر لله في جميع الأحوال لأن الإنسان على خير فى جميع أحواله.. الشكر على النعمة والحفاظ عليها .. وفى الصبر عند المصيبة وإحتساب الثواب عند الله ((ولان شكرتم لازيدنكم )) فالمتذمر يشكو من كل شيء ولا يعجبه عجب…. بعكس الشاكر يشكر الله فى كل شيء



السادسة عشرة : التعلم وأخذ العبرة من قصص المحيطين

*تعلم شخص من تجربته قائلا :كنت دائم القلق والتوتر والضيق ولكن فجأة وفى ثواني تغير إحساسي من الضيق إلى الحمد والشكر لله ...بأنني في نعمة لم أكن أشعر بها من قبل لأنني لم أفتقدها.. ولم أعلم أو أتخيل أنني فعلا ممكن أن أفقدها ...خلال العشرة السنوات الماضية حيث كنت أدير متجرا وخسرت جميع أموالي وغرقت في ديون تتطلب منى تسديدها مدة سبع سنوات من البنك وأقفلت المحل ....ففقدت ثقتي أهتزت شخصيتي وشجاعتي ...وأثناء سيرى في الشارع وأنا أشعر بالهم والهزيمة والضيق والحسرة على مالي الذي فقدته... وإذا بي أرى شخصا يقطع الشارع بجانبي مبتور القدمين يجلس على مقعد بعجل ويزحف بخشبتين على يديه كنت أسير بجانبه وهو يقطع الشارع ويرفع نفسه على الرصيف الثاني ويكمل مشواره ولاحظني وأنا تأمله باهتمام .....فابتسم لي وقال لي صباح الخير يا صديقي صباح جميل أليس كذلك

*قصة اخرى ..أراد رجل أن يبيع بيته وينتقل إلى بيت أفضل
فذهب إلى أحد أصدقائه وهو رجل أعمال وخبير في أعمال التسويق... وطلب منه أن يساعده في كتابه إعلان لبيع البيت وكان الخبير يعرف البيت جيداً فكتب وصفاً مفصلاً له أشاد فيه بالموقع الجميل والمساحة الكبيرة ووصف التصميم الهندسي الرائع ثم تحدث عن الحديقة وحمام السباحة..... الخ...
وقرأ كلمات الإعلان علي صاحب المنزل الذي أصغى إليه في اهتمام شديد
وقال... أرجوك أعد قراءه الإعلان!!
وحين أعاد الكاتب القراءة صاح الرجل يا له من بيت رائع ..
لقد ظللت طول عمري أحلم باقتناء مثل هذا البيت ولم أكن أعلم إنني أعيش فيه إلي أن سمعتك تصفه , ثم أبتسم قائلاً من فضلك لا تنشر الإعلان, فبيتي غير معروض للبيع!!!
اللهم لك الحمد حتى ترضى و لك الحمد إذا رضيت ولك الحمد بعد الرضا.



الثامنة عشرة :النظر الى ماهو دوننا ولا نقارن انفسنا بما هم اعلى منا.

قال الرسول فيما معناه (لا تنظروا إلى من هو فوقكم وانظروا إلى من هو دونكم فإنه أجدر ألا دزدروا (تحتقروا) نعمة الله عليكم )

أي انه إذا نظر الإنسان على من هو أفضل أعلى منه في أي جانب كالمال والجاه والصحة

إلخ ...فان هذا الأمر يؤدى إلى شعوره بالنقص وبالتالي إلى إحتقار النعمة الموجودة لديه وعدم شكر الله عليها ...بينما لو نظر إلى من هو أقل منه في الجاه والمال والصحة إلخ فإنه يشعر بقيمة النعمة التي لديه فيشكر الله عليها ....وهذا هو المراد من التوجيه النبوي السابق.





التاسعة عشرة :التفكير الايجابى هو تحقيق الهدف الاهم فى حياتك المستقبلية بتدوينه

اذا لم يكن الهدف مهم فى حياتك ولم تكتبها ولم تحاول ان تتخيل بانها تحققت

ستفشل فى الاستمرار للوصول الى الرؤية التى تنشد اليها.

هل جربت تكتب رسالتك في الحياة ؟؟؟

تشمل الرسالة على ثلاث محاور يجب ان توازن بينهم في حياتك

المحورالاول : رضي الله ورسوله ووالديك

المحور الثانى: رضي نفسك وطموحاتك تكوين صورة ذهنية لك مستقبلية مشرقة دوما

المحور الثالث : رضي أسرتك ومن ثم أفراد المجتمع.

اكتب التفاصيل حسب ماتراه انت.

مثال رؤيتك الى فيلا جميلة تطمح للحصول اليها .. فتجمع مالا وفيرا للحصول عليها

السؤال : هل ستشعر بإجهاد وتعب من جراء العمل للحصول على هدفك ؟؟؟

الجواب: لا لن تشعر بمعاناتك الواقعية ... لأنك تتحرك نحو هذه الرؤية بكل حماس وسرور كأنها تحققت .

ما عليك إلا ان تتخيله( تعيش الدور )لا تضحك ..لأن تحقيق الأشياء ما يصير إلا بالإيمان تخيل لونه ، جدرانه ، أثاثه تخيل نفسك وأنت تعيش فيه وظل كل يوم تخيل واعمل على تحقيق حلمك بالتخيل والعمل طبعا ..

وان حدث وأمعنت التخيل في مكروه أو حادثة ما انفض رأسك وابعد الفكرة عنك وأدعو الله أن يسعدك ويرح بالك فقد اوصانا محمد صلى الله عليه وسلم حين قال )) ادعوا الله تعالى وأنتم موقنون بالإجابة ))



التاسعة عشرة :عمل جدول لرصد جميع المواقف السلبية فى حياتنا

ومن ثم تحويل الفكرة او الصوت او الصورة السلبية التي نشأت بسبب الموقف إلى ايجابيات كتابيا .

مثال :الموقف الاول هو: الفشل في عمل تجارى ...

راقب الفكرة السلبية تجاه الفشل ..أنا فاشل ..وحولها الى فكرة ايجابية هي : حكمة الصينيين ((فرصة لكي ندرك أخطاءنا للوصول إلى النجاح)) ... ردد هذه الجملة وهكذا فى جميع المواقف .

راقب الصورة الذهنية السلبية التى تكونت من هذا الفشل.. حاول ان تضع حاجز بينك وبين الصورة السلبية شاشة ايجابية لكى تختفى الصورة السلبية ...

كذلك راقب الصوت الداخلى السلبى بالخيال كانها تصدر من راديو .. قم بتغيير الموجة إلى آذان صلاة المغرب لسماع صوت الحق ...وهكذا ..ستشعر براحة لكل موقف سلبي حولت الفكرة او الصورة او الصوت القديمة بمعانى وصور وأصوات ايجابية رائعة .



العشرون : تحرر من المصايد العقلية برسائل ايجابية فورية

للتحرر من الانتقادات الخارجية والداخلية ... قل لعقلك اللاواعى ستوب وقت تلقى الرسالة السلبية وعالجها كانها نزيف ... ينزف طاقتك الايجابية ومن ثم اكتب رسائل ايجابية مضادة لها ..



الحادية والعشرون : ايجاد معزل عقلى

عدم فعل اى شيء على الإطلاق (التأمل) يساعدك على القدرة على طرد الأفكار السلبية فى جو بحرى مشمس جميل فقط فكر فى شيء معين مثل التفكير فى نقطة وطرد اى فكرة اخرى.



الثانية والعشرون :تكرار الرسائل الايجابية اقل شيء أسبوعين لكى تتبرمج فى العقل اللاواعى .

لا أقول في يوم وليلة ستحصل على الرضي والقناعة والاسترخاء بل بالتكرار والاستمرار

مثل انا ايجابى ...انا واثق ...انا قيادى ...انا محبوب .



الثالثة والعشرون تمنى الخير لك وللاخرين فى داخلك

التفاعل الاجتماعي يحفذ الى تنشيط التفكيرالايجابي بعكس الانطواء والوحدة...

((احب الاعمال الى الله ادخال السرور الى مسلم )) نشرالسلام والترحيب بالمحيطين بنا والتعامل باحترام وتقدير وحسن الإنصات وتوقع احتياجات الغير وعرض المساعدة .



الرابعة والعشرون :طريقة رائعة لمراقبة أفكارك تخيل نفسك تصعد جبل الايجابيات

اعمل لنفسك رؤية واضحة على اعلى الجبل ولديك طريق ايجابي للوصول إلى القمة بالخيال.

كل رسالة سلبية اتركها لأنها تثقلك وتؤخرك خطوة للأسفل .

وكل رسالة ايجابية تقبلها لكي تعطيك طاقة عالية ورشاقة وخفة للصعود خطوة للأعلى.



الخامسة والعشرون : حاول تحليل المشكلة بالانفصال عنها

تخيل نفسك وانت تصعد وترتفع شيئا فشيئا فى الهواء الى الفضاء الخارجى

وترى الكرة الارضية من خلالها ترى صورتك الذهنية وهى تتفاعل مع المحيطن بها وقد انفصلت عنها ركزعلى الحلول للمشكلة الحالية عن بعد ومن ثم كتابتها .



السادسة والعشرون :تخيل تواصلك مع شخص تحبه

استحضر صورة شخص محبب لذاتك .. يحاورك بكلمات لطيفة وجميلة ومريحة ولها ايقاع مؤثر فى داخلك وتخيل دعمه لك ..وقل له شكرا ستشغل عقلك اللاواعى بمشاعر ايجابية الى الصباح. او شخص بينك وبينه سوء تفاهم وقد تسامحتم طمعا لرضوان الله لمسح الاحقاد من القلوب .



السابعة والعشرون : الغذاء والتغذية ضرورة للتفكير الايجابى

الخضروات والفواكه وشرب الماء تساعد على النشاط فى التفكير الواعى

بعكس الدهون والنشويات تساعد على الخمول فى التفكير .



الثامنة والعشرون : الاعتماد على استشارة العقول النيرة: لمن حوله قبل اتخاذ اى قرار لرؤية المشكلة من زوايا مختلفة متوازنة مع تقبل النقد الايجابي .. ومن ثم يقرر الصواب لكي لا يعطى لذاته أو للمشكلة أكثر من حجمها الطبيعي او العكس ..قال تعالى ( بلى من كسب سيئة أحاطت به خطيئته )



التاسعة والعشرون : أطلق العنان لخيالك الرائع

رؤية الصور للمناظر الطبيعية او الرحلة الى هذه البلدان الحالمة يساعد على التحرر من السلبيات ... التخيل رائع قبل النوم او اثناء النهار.



الثلاثون :

الخلاصة

((إن نجاحنا وفشلنا يعتمدان بدرجة كبيرة على مواقفنا تجاه ما يحصل لنا، وما يدور حولنا

وليس البيئة والمجتمع دخل فى ذلك .))



الاآآآآآن

هل ستجهز عقلك اللاواعي وتبدأ فى التساؤل ؟

هل ستجذب كل المعاني الايجابية أثناء الموقف المفاجئ السلبي او الايجابى ؟

هل ستشرع إلى النوم بالتفكير بمواقف ماضية فى حياتك جميلة وممتعة ؟

وبأهداف إبداعية رائعة تتمنى أن تنفذها في المستقبل؟؟

هل لديك صورة ذهنية جميلة واضحة لهدفك تتمنى ان تصل اليه وتحاول ان تتحرك كل يوم نحو الهدف ؟؟

--------------------------

المراجع

مقابلة تلفزيونية مع الدكتور محمد عاشور

كتاب الحياة أنت للمدرب إياد حامد / مكتبة جرير

التفكير الايجابي / مكتبة جرير

خمسة دقائق مفيدة في المساء / مكتبة جرير

سيطر على حياتك / الدكتور إبراهيم الفقى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أنا المهاجره
◦¦| مُشرفــہ |¦◦
◦¦| مُشرفــہ |¦◦
avatar


انثى
♥عًدد مشآاركتي:: : 485
♥|نقٍاآطـِـِ:: : 4279
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ: : 02/02/2011
♥|sms: : جامعة جنوب الوادى بقنا دلوقتى وقتها

مُساهمةموضوع: رد: خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى   الجمعة فبراير 11, 2011 5:40 pm

جزااااااك الله خيراا

ينقل قسم تنميه الفكر والذاااااااااااااات



المصدر

منتديات جامعة جنوب الوادى بقنا || http://www.svu1.yoo7.com








اللهم لا تدخل الشيطان فى آمانينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ModyElshamy
✿»|جامعى جـدبد|«✿
✿»|جامعى جـدبد|«✿
avatar


ذكر
♥عًدد مشآاركتي:: : 99
♥|نقٍاآطـِـِ:: : 3033
♥|تآاريخـِـِ التسَجيلـِـِ: : 07/02/2011
♥|sms: : جامعة جنوب الوادى بقنا دلوقتى وقتها

مُساهمةموضوع: رد: خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى   الجمعة فبراير 11, 2011 10:58 pm

وجزاكى مثله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خلاصة الطرق العملية فى التفكير الايجابى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جامعة جنوب الوادى بقنا :: ×÷·.·`¯°·)» ( الاقسام العامه ) «(·°¯`·.·÷× :: || مدرجنا العام ||-
انتقل الى: